بلجيكا

إنتشال أربعة جثث بعد سقوطهم في نهر أثناء عودتهم من حفل زفاف

موقع بلجيكا اليوم: عثرت الشرطة الهولندية على أربع جثث في نهر “دي ليك” بهولندا صباح اليوم الإثنين. وكتبت وسائل الإعلام في هولندا على أن الأربع جثث من عائلة واحدة.

حيث حضرت الأسرة وهم الأم والأب وإبنتاهما البالغات حفل زفاف في مدينة روتردام مساء يوم السبت، ثم إختفوا عن الأنظار أثناء عودتهم إلى المنزل.

صباح اليوم الإثنين تم إنتشال أول حالة وفاة لإمرأة من المياه من قبل خدمات الطوارئ على بعد 10 كيلو أمتار من مكان الحادث بالقرب من قرية “مولينلاندن”، وذلك بعد أن رأى رجل شيئًا يطفو في الماء. وواجه رجال الإنقاذ صعوبة في إنتشال الجثة بسبب التيار القوي في النهر.

وأفاد متحدث بإسم الشرطة الهولندية أن ثلاثة أشخاص آخرين قد نُقلوا من النهر، وذلك بعد أن عثر الغواصون على السيارة التي سقطت في النهر. وذكرت وسائل إعلام محلية أنه تم العثور على المرأة الثانية في مكان قريب من مكان الحادث. وفي وقت لاحق، تم العثور على السيارة التي كان يجلس فيها رجل وامرأة متوفين.

وقالت السلطات الهولندية أن المجموع هو أربع قتلى، وهذه حصيلة فادحة. حيث كتب أقرباء العائلة على وسائل التواصل الإجتماعي مساء يوم السبت عن فقدان العائلة المكونة من أربعة أفراد بعد رجوعهم من حفل زفاف في مدينة روتردام. لذلك كتبت وسائل الإعلام الهولندية أن الضحايا ربما يكونون من أفراد تلك العائلة المفقودة.

وقال المتحدث بإسم الشرطة الهولندية “نؤكد وقوع حادث مميت. ولكن لا يمكننا تأكيد رسمي حتى الآن أن الأمر يتعلق بالعائلة المفقودة من مدينة “جودا”. نحن نعمل حاليا على التعرف على الجثث. وسنوافيكم بالمزيد من المعلومات لاحقا”.

ومازال من غير الواضح كيف وقع الحادث، وقالت الشرطة إنه من المحتمل أن يكون الضحايا قد سقطوا في الماء عن طريق الخطأ لأنه لا يوجد بهذا النهر جسر. ولكن يوجد سفينة تقوم بنقل السيارات والأفراد من كلا الجانبين وبالتالي من المحتمل أن يكونوا قد سقطوا عن طريق الخطأ بدون أن ينتبه عليهم أحد.

وقال قبطان السفينة أن هذه “أنباء قاسية”، وأنه لا يفهم كيف يمكن أن يقع الحادث لأن المكان الذي حدث فيه الخطأ ، يكون مضاء جيدًا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى