بلجيكا الان

ما هي الاجراءات التي ستتخذها الشرطة البلجيكية لمنع الحوادث في بلجيكا

الشرطة البلجيكية ستقوم بالتحقق من سائق واحد من كل 3 سائقين كل عام

تريد وزيرة الداخلية البلجيكية “أنيليس فيرليندن” من حزب (CD & V) أن يتم تفتيش وفحص سائق واحد من كل ثلاثة سائقين كل عام في بلجيكا. حيث قالت يجب زيادة فرصة وقوع السائقين في المخالفات المرورية لتجنب المزيد الحوادث المرورية.

وقالت “ما زلنا بعيدين عن الهدف الأوروبي المتمثل في خفض عدد الوفيات الناجمة عن حوادث الطرق إلى النصف بحلول عام 2030 (مقارنة بعام 2010).

حيث لا يزال عدد القتلى على الطرق في بلجيكا مرتفعًا للغاية. حيث يصاب بجروح طفيفة وخطيرة كل عام بالمتوسط 48 ألف شخص في حوادث مرورية في بلجيكا. ومن ضمن هذا العدد هناك الألاف من الوفيات أيضا”.

لذلك في العام المقبل ، سيكون هدف الشرطة هو إخضاع واحد من كل ثلاثة سائقين لفحص الطريق. حيث تستهدف هذه الفحوصات السائقين التقليديين في حركة المرور: ومن ضمن الفحوصات، السرعة الزائدة ، القيادة تحت تأثير الكحول أو المخدرات ، استخدام الهاتف المحمول خلف عجلة القيادة وعدم استخدام حزام الأمان أو استخدامه بشكل غير صحيح.

وتواصل وزيرة الداخلية البلجيكية، أيضًا وضع وبناء المزيد من كاميرات السرعة في الطرق للتعرف على لوحة الأرقام السيارات المسرعة. حيث قالت “نحن نعمل على زيادة تدريجية في عدد الضوابط وعمل كونترول على الطرق في بلجيكا، وهذا هو الطموح.”

من هنا بلجيكا لديها أكبر عدد من كاميرات السرعة من الدول الأوروبية الاخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة حاجب الإعلانات

نحن نستخدم إعلانات جوجل لتحسين الموقع ، لذلك اذا أردت أن تقرأ المقال يجب أن تقوم بفك الحظر عن الاعلانات في المتصفح الخاص بك وشكرا لك