بلجيكا الان

كشف تفاصيل جديدة حول مقتل الطفل الفلسطيني في كامب اللجوء في بلجيكا

اعادة التحقيق مع الجناة الذين قاموا بقتل طفل في مركز اللجوء ببلجيكا

أخبار أنتويرب. قامت الشرطة الفيدرالية البلجيكية اليوم باعادة ” علي أ. ” البالغ من العمر 22 عامًا و “فهمي أ.” البالغ من العمر 19 عامًا إلى مركز اللجوء صباح اليوم الثلاثاء لتمثيل عملية اختطاف وقتل الطفل اللاجئ دانييل شحادة البالغ من العمر 9 أعوام وهو من أصول فلسطينية ومولود في لبنان.

حيث تم العثور على الصبي ميتا في 25 أبريل 2019 في حفرة بجانب مركز اللجوء في منطقة رانست في مقاطعة أنتويرب.

والمشتبه بهما يلوم كل منهما الآخر على تنفيذ جريمة القتل. وجاء والد دانييل من ألمانيا خصيصًا لحضور إعادة التمثيل.

فقبل عام ونصف ، تم العثور على جثة دانيال البالغ من العمر تسع سنوات في أرض تابعة لمنظمة Fedasil في مدينة رانست. وأثناء التحقيق في اختفائه ووفاته ، تم القبض على خمسة مشتبه بهم بسرعة. ولا يزال المشتبه بهما الرئيسيان ، البالغان من العمر 19 و 21 عاما ، محتجزين للاشتباه في احتجازهما رهائن وتنفيذ عملية قتل.

وكان الجناة قد خططوا للمطالبة بفدية قدرها 100000 يورو من والدة دانيال التي تعيش في نفس كامب اللجوء.

وحتى يتم دفع تلك الفدية ، كانوا قد وضعوا دانيال في حظيرة مهجورة بجوار مركز اللجوء. ويعرف عن دانيال أنه طفل قوي بالرغم من صغر سنه ، فهو لم يتجاوز تسع سنوات من عمره ، قاوم الجناة مما أدى الى استخدام العنف.

حيث استخدم الخاطفان الكثير من العنف حتى مات دانييل في النهاية. ووضعوا جثته في حفرة وقاموا بتغطيتها ببعض الأغصان والأوراق.

صورة الطفل دانيال
صورة الضحية دانيال

ولا يزال المشتبه بهما علي أ. (22) وفهمي أ (19 عامًا) في السجن. حيث يلوم الشابان بعضهما البعض على العنف المميت الذي تعرض له دانيال. حيث كانت أبحاث الحمض النووي على ملابس دانيال غير حاسمة وليست واضحة لتحديد الجاني.

 وحضر عملية اعادة الجريمة كلا من محامو المتهمين ، وبعض أفراد الأسرة بمن فيهم والد دانيال. وطبيب القانون والتشريح ” ويرنير جاكوبس ” كان موجود أيضًا في المكان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة حاجب الإعلانات

نحن نستخدم إعلانات جوجل لتحسين الموقع ، لذلك اذا أردت أن تقرأ المقال يجب أن تقوم بفك الحظر عن الاعلانات في المتصفح الخاص بك وشكرا لك